News Image
الأحد, ١٧/٤/٢٠١٦

مشروع "استثمر بسهولة" يحصل على جوائز عالمية

حصل مشروع "استثمر بسهولة" بوزارة التجارة والصناعة على المركز الأول عالميا مشاركةً مع نيوزيلاندا والدنمارك واستونيا وسويسرا وذلك حسب تقرير منظمة الاونكتاد بناءا على سهولة تقديم الخدمات الالكترونية من خلال نافذة واحدة وارتباطه بمختلف الجهات.

وجاء حصول المشروع على هذه الجائزة من خلال التميز الذي يقدمه من خدمات الكترونية للمستثمرين ورجال الأعمال وأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة من خلال نافذة واحدة بمنهجية وطرق تسجيل الأعمال التجارية الكترونيا ، بالإضافة إلى ذلك فإن المشروع يهدف إلى تبسيط وتسهيل كافة الإجراءات وجعل عملية الاستثمار والقيام بالأعمال التجارية في السلطنة أكثر سهولة وشفافية وجودة.

وفوز الوزارة بهذه الجائزة واستلام السلطنة لمجموعة من الجوائز في ما يتعلق بالخدمات الحكومية الإلكترونية يعتبر دليل على التقدم الذي وصل إليه قطاع تقنية المعلومات والاتصالات في السلطنة سواء كان في خدمة المستثمرين أو في خدمة الجهات والهيئات الحكومية فيما بينها أو في خدمة المواطن من حيث تسهيل الخدمات المقدمة إليه.

 كما ساهم المشروع في القضاء على ظاهرة تعدد السجلات التجارية وتسهيل وتبسيط عملية التسجيل التجاري ، ويأتي هذا الفوز ضمن مجموعة من الجوائز التي حصل عليها "استثمر بسهولة"  مثل جائزة أفضل خدمة حكومية لقطاع الاعمال لدول مجلس التعاون الخليجي بالإضافة الى جائزة أفضل مشروع حكومي ضمن جائزة الرؤية الاقتصادية 2016م.

وكان مشروع "استثمر بسهولة" قد سجل أسرع عملية استخراج سجل تجاري إلكتروني  عن طريق البوابة الالكترونية خلال (دقيقة و50 ثانية) من قبل أحد المستثمرين من خلال مكتبه، كما أن أسرع معاملة تم انجازها عن طريق موظفي وزارة التجارة والصناعة كانت خلال (دقيقة و40 ثانية ).

وبلغ عدد المعاملات المنجزة خلال شهر مارس الماضي 2389 معاملة من خلال المكاتب الأمامية التابعة لوزارة التجارة والصناعة وعن طريق مكاتب سند ومكاتب المحاماة ومكاتب تدقيق الحسابات ، أما عدد المعاملات التي تم إنجازها عبر بوابة استثمر بسهولة فقد بلغت 840 معاملة الكترونية.

الجدير بالذكر بأن بوابة استثمر بسهولة تحتوي حاليا على 64 خدمة إلكترونية يستطيع المستثمر من خلالها إنهاء معاملاته التجارية، بالإضافة الى تحسين مدى توفر البيانات، بمعنى تقديم ملف شامل ومتكامل للشركة عبر القنوات التقليدية والانترنت لكافة الأطراف المعنية وتبسيط إجراءات تسجيل الشركة وتفعيل كافة المعاملات المرتبطة للأشخاص الذين يحملون البطاقة الشخصية المدعمة بخاصية التصديق الإلكترونيةPKI  وتبسيط إجراءات الحصول على التراخيص بطريقة يتم من خلالها نشر كافة المتطلبات وبشكل ملائم للمستثمرين، كما سيعمل التحديث على تحسين الكفاءة الإدارية للسجل التجاري والتراخيص، بمعنى دمج كافة الإجراءات مع الجهات الحكومية ذات العلاقة بالتسجيل التجاري مع الجهات الحكومية المختصة بالإضافة إلى ذلك سيركز المشروع على تطوير عملية تقديم خدمات استثمر بسهولة.

أضف تعليق

  •  الحقول التي تحمل علامة النجمة (*) مطلوبة